تحت رعاية الدكتورة نجاح العطار نائب رئيس الجمهورية تقيم وزارة الثقافة واتحاد الكتاب العرب والاتحاد العام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين حفل تأبين الباحث والمناضل الفلسطيني حمزة برقاوي وذلك في مكتبة الأسد الوطنية الساعة الـ12 ظهراً من يوم غد.

يذكر أن الراحل برقاوي الذي توفي في الـ 29 من تشرين الأول الماضي شغل قبل وفاته وفقاً لما ذكر في سانا  أمين سر الأمانة العامة للاتحاد العام للكتاب والصحفيين الفلسطينيين وهو من مواليد سنة 1938 في قرية شوفة بالقرب من مدينة طولكرم وحاصل على دبلوم في العلوم السياسية من جامعة ميونيخ سنة 1967 ليلجأ بعدها إلى سورية بعد الاحتلال الاسرائيلي للضفة الغربية أثر نكسة حزيران حيث عمل باحثاً ومديرا لعدد من الدوائر في رئاسة مجلس الوزراء السورية كما كان عضوا في المجلس الوطني الفلسطيني بين عامي 1970 و1972/.

كتب برقاوي عدة مقالات نشرها في الصحف السورية والفلسطينية وأعد بعض البرامج الإذاعية وترجم عدداً من الأعمال منها الرقابة الاقتصادية في المفهوم الاشتراكي والاقتصاد السياسي للرأسمالية الاحتكارية ومن مؤلفاته قراءات في القومية والدولة والقانون.

سيريا ديلي نيوز ثقافة وفن


التعليقات