مع نهاية الأسبوع الأول من رمضان 2016، انقسمت شرائح السوريين في متابعتهم للأعمال الدرامية بين من استقرّ على عملين أو أكثر، وبين من لا يزال تائهاً في زحمة رمضانية تعرض أمام عينيه أكثر من 25 عملاً على القنوات المحلية والعربية.
عيّنة من سكان دمشق و حول أكثر الأعمال متابعةً  كانت المفاجأة بأنه وعلى الرغم من "انخفاض ساعات التقنين الكهربائي"، إلا أنّ نسبة كبيرة من الناس لم يعد يتسنى لها وقتاً للمتابعة، "فالعمل" يشغل أغلب ساعات النهار، و "لا وقت لمشاهدة التلفاز".
مع ذلك يبقى للدراما جمهور يحتفظ "بالعادة الرمضانية" رغم كل الظروف، ومن أجوبة الناس تبيّن أنّ أكثر المسلسلات التي تحظى بمتابعة جيدة في موسم 2016: "الندم".
كذلك كان لـ "دومينو" و "بقعة ضوء 12" صدى كبير لدى الجمهور  حسب ما ورد في بوسطة ، ولمسلسلي الـ (بان آراب): "جريمة شغف"، "نص يوم"، نصيب كبير من أغلب الإجابات، وأجمع من يتابع هذين المسلسلين أن الحركة والتشويق فيهما كانا بمثابة "عنصر جذب" يشد المشاهد، إذ وجد بهما أيضاً قصةً بعيدةً عن تفاصيل الظروف الحالية التي باتت تطغى على أجواء أغلب الأعمال، ما يعتبر مخرجاً "ننسى من خلاله ما نعيشه".
أمّا "باب الحارة8"، فما إن يذكره أحدهم، حتى يستأنف بالقول: "أتابعه من باب الفضول"، مع إجماع من معظم المستطلعين على أن تفاصيل المسلسل أصبحت مملّة، ومن المعيب أن يفكّر صنّاع العمل بإنتاج جزء تاسع.

سيريا ديلي نيوز ثقافة وفن


التعليقات