تستمتع كثير من الأُسر الكورية التي تأتي من مختلف مناطق البلاد بالمرح في الوحل مع أطفالهم خلال مهرجان مخصص يقام في مدينة (بوريونج) بكوريا الجنوبية.

وقال منظمو المهرجان إن نحو 580 ألفاً من الكوريين والأجانب يلعبون في مهرجان الطين بالمدينة الذي يعود تاريخه إلى القرن التاسع عشر.‏

وطقوس المهرجان واحدة لجميع الزوار الذين يفدون إليه في ملابس نظيفة سرعان ما يغطيها الوحل، ويجدون معه صعوبة حتى في التعرف إلى أنفسهم،‏

وتتيح بعض الأماكن في المهرجان ممارسة مصارعة الوحل في أماكن مليئة بالطين، بينما يتوافر في أماكن أخرى ما يسمى سجن الوحل وفي مناطق غيرها تتوافر حمامات الوحل.‏

سيريا ديلي نيوز ثقافة وفن


التعليقات