تستعد ولاية مدنيين التونسية لاستضافة " المهرجان المغاربي للفيلم الوثائقي والعلمي   بمدنين " في دورته الثالثة بين الفترة 25 إلى 27تشرين الثاني    2016الذي ينظمه نادي اليونسكو والألكسو بمدنين تحت إشراف وزارة الشؤون الثقافية وبالاشتراك مع المركز الوطني للسينما والصورة والمندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بمدنين وبدعم من ولاية مدنين

وأوضح مدير المهرجان محمد الثابث أن هذه التظاهرة استطاعت خلال الدورتين الماضيتين أن تثبت حضورها ودعمت المشهد الثقافي والمشهد السمعي البصري خصوصا سواء بتونس أو بالمغرب العربي، كما شكل المهرجان فرصة للقاء السينمائيين وكتاب السيناريو والمنتجين والمختصين في المجال العلمي والبيئي وتقنيي المغرب العربي وذلك لتطوير المبادلات في مجال الانتاج المشترك وتمكين الشباب المهتم بالسينما ولخلق فضاء للمناقشة والتعبير عن مواضيع متصلة بالواقع البيئي والعلمي بالمغرب العربي.

وسيشهد المهرجان مشاركة 13 فيلما وثائقيا مغاربياً في المسابقة الرسمية من تونس ،المغرب، ليبيا ،الجزائر، موريتانيا وتضم لجنة التحكيم لهذا العام المخرجة هاجر بن ناصر كرئيس وكل من المخرج بوشعيب المسعودي من المغرب والمخرج التونسي عادل الدغاري والاعلامي الجزائري عبد الحكيم جبنون من الجزائر كأعضاء باللجنة..

ويستضيف المهرجان العديد من الفنانين العرب والأجانب، منهم  المخرج السينمائي السوري المهند كلثوم , والفنانة المصرية وفاء الشرقاوي والاعلامي والمخرج المصري أسعد طه، كما سيحتفي المهرجان بدورته الثالثة بالمخرج التونسي أنور الشعافي.

 

سيريا ديلي نيوز - ثقافة وفن


التعليقات