كرمت نقابة الفنانين السوريين المخرج السينمائي المهند كلثوم خلال الحفل الذي أقيم مساء أمس في دار الأوبرا بمناسبة عيد الفنانين، على مجمل أعماله السينمائية التي قدمها خلال مسيرته الفنية والتي كانت لها تأثير واضح وإيجابي على سوريا بشكل خاص وعلى العالم بشكل عام .

وعبر المخرج كلثوم في تصريح لـ " سيريا ديلي نيوز "عن فخره بهذا التكريم من النقابة التي ينتمي إليها لافتاً إلى أن هذا التكريم الأغلى على قلبي بمناسبة عيد الفنانين و الذي لا يقل أهمية عن أي تكريم كنت قد حصلت عليها خلال السنوات الماضية .

وأضاف الكلثوم، الفن قادر على إيصال الرسائل الحقيقية للعالم ضمن الظروف التي تعيشها البلاد، لذلك فإن هذه الخطوة في هذا اليوم تعد إيجابية جداً وخاصة ضمن وجود فنانين عرب يشاركونا التكريم والمهرجان.

يشار إلى أن المهند كلثوم مخرج سينمائي حصل على شهادتي بكالوريوس وماجستير في فنون الإخراج التلفزيوني والسينمائي من أكاديمية خاركوف الأوكرانية .. قدم بعدها العديد من الأفلام القصيرة في أوكرانيا بدءا من لماذا عام 2004 والأمل .. الإيمان .. الحب عام 2006 و فيلم كافي عام 2010 كان أهم أفلامه حيث تناول فيه العنصرية وحصل عنه على جائزة إضافة إلى فيلمه توتر عالي الذي حصد عدة جوائز عربية وفيلم ياسمين الذي حاكى الطفولة السورية بزمن الحرب فكان الرسالة الحقيقة للخارج ضمن مشاركته بالمهرجانات الدولية وحصل على أكثر من 25 جائزة دولية خلال عام 2016 ، إضافة لفيلمه على سطح دمشق والذي يحاكي حياة كل مواطن سوري وحبه للاستمرار بالحياة رغم الموت الذي يوجهه كل يوم والذي من المتوقع أن يتم عرضه خلال الفترة القادمة، ويتفرغ حالياً لفيلمه الجديد لم شمل . .

 

 

 

 

 

 

سيريا ديلي نيوز- خاص


التعليقات